أكد الداعية الشيخ خالد بن محمد الأنصاري المشرف العام على شبكة رحاب مكة وعضو الجمعية السعودية للدراسات الدعوية لصحيفة أزد الإلكترونية في تعليقه على زيارة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان للإطمئنان على صحة العلامة الشيخ صالح الفوزان بأن هذه الزيارة تأتي تأكيداً على حرص ولاة الأمر وفقهم الله تعالى على القرب من العلماء وتقديرهم وهذا مانهجه المؤسس الملك عبدالعزيز رحمه الله مع أهل العلم في عصره وأكد عليه في وصيته لإبنه الملك سعود رحمه الله حيث قال له كما في كتاب “رسائل أئمة دعوة التوحيد” (ص ١٦٥) مانصه :((أوصيك بعلماء المسلمين خيراً ؛ احرص على توقيرهم ومجالستهم وأخذ نصائحهم ، واحرص على تعلم العلم لأن الناس ليسوا بشيء إلا بالله ثم بالعلم ومعرفة هذه العقيدة إحفظ الله يحفظك)).
وإن من أهم ما يميز المملكة العربية السعودية حرص ولاة الأمر فيها بتوثيق علاقتهم مع العلماء والأخذ بنصحهم واسترشادهم ولذلك وجبت طاعتهم والامتثال لهم وعدم مخالفتهم والخروج عليهم والدعاء لهم قال الله تعالى(وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم).

2,445 total views, 1 views today


Shares